منوعات من هنا وهناك
21 ديسمبر 2016 ( 51832 المشاهدات )
الإعلانات

تركت طفلها بعد ولادته بسبب بشاعته وشكله الغريب فشاهد بعد سنوات طويله ماذا حدث ! لن تصدق شىء أصدم الكل سبحان الله


تنتشر بعض من القصص على مواقع التواصل الاجتماعي، والتي دوما كانت تتميز بالغرابة، ولكن تلك المرة غريبة من حيث التصرفات والأفعال التي تخرج من أم، تدور محور القصة كلها على ذلك الطفل الذي يدعي" روبرت" ترتيبه بين أخواته الأصغر، ومعه ثلاث أخوات آخرين، ولكن الأم لم تلده طبيعيا فقد خلق بعيب خلقي في جسمه وفي وجهه، ولكن تأثرت عائلته نفسيا من هذا، فقد كان هو الطفل المنبوذ بين أطفال العائلة كلها، فكيف يكون في العائلة طفل بهذا العيب، ولكن لم تعرف العائلة أن تتقبل تلك الفكرة.

ولهذا قاما بوضعه في المستشفي لعدة سنوات، حتى يكون بعيدا عن البيت وعن العائلة، ولا يتسبب في شعورهم بالإحراج، وكانوا لا يسمحون لأحد أن يتقرب من ذلك الطفل، والتي كانت تزوره فقط هناك هي والداته، التي شيئا فشيئا تقربت إليه وجعلته يتعلق بها، حتى أنها في مرة من المرات قررت أن تأخذه عندها في البيت، ليعيش مع أخواته، وأرادت أن الجميع يتقبل فكرة أنه ولد غير طبيعيا، وبه إعاقة.

ولكن روبرت كان مصرا على أن يعيش فقد قام بإجراء عملية جراحية حتى يعيد بناء أنفه وذلك عن طريق أخذ غضروف من ساقه والتي كان طالما يعاني من ألم منها، وأنها كان يعاني من الألم الشديد منها، واتخذ الأطباء قرار البتر مع مرور السنوات، ولكن مع الأيام استطاع أن يعيش ويتزوج وينجب، حيث أصبح لديه طفلان، وعمل  بمهنة الصحافة، وثم بعد ذلك عمل بالحكومة، وأصبح لدية الحياة الجميلة التي لم يجدها مع أفراد عائلته، وعاش حياة سعيدة ومستقرة مع زوجته، وأولاده.
" تلك القصة بها الكثير من العبرة والموعظة، والتي تعلم الإنسان أنه يمكن أن يحقق ما يتمناه ومن دون سند من أحد، بالإصرار والعزيمة تستطيع تحقيق ما تريد، ومن دون مساعدة".

ينصح بمشاهدتها

الإعلانات

قد يعجبك ايضاً

احتفال بسبوع بمولود تنتهي بمأتم ! مؤلم جدا لا حول ولا قوة الا بالله طريقه ررررررررهيبه لتنظيف عيون البوتجاز بالبيكنج بودر الوصفه السحريه التى تبحث عنها كل ست بيت جربيها ولن تصدقى النتيجه رووعه ااغرب اتصال للشيخ مبروك عطيه متصل يقول له"زوجتي تضربني ومش عارف اعمل ايه " شوفوا رد الدكتور هههههه ر د ناااااارى بهذه الطريقه السحريه طولي شعرك بأسرع وقت فى اسبوع فقط والنتيجه مضمونه 100%جميله جدا وعن تجربه